عيد نوروز والكورد الفيلية

غدا 21/3/2007 هو عيدنا القومي نوروز، الذي يسميه الكورد الفيلية (سال ته يول)، الذي احتفلنا ونحتفل به كل عام نحن الكورد الفيلية جماعيا وعائليا في كل مكان. يعبر عيد نوروز عن فرحة الكورد وغيرهم من القوميات ألآخرى كأول يوم من السنة الجديدة وبقدوم الربيع ودفئ ونور الشمس، علما أن نوروز هو عيد عريق في القدم ويرتبط بالطبيعة والزرادشتية.
كان الكورد الفيلية يحتفلون بعيد نوروز بتبادل الزيارات العائلية وتحضير (الصينية) التي تحتوي على ما لذ وطاب من الأكلات الشهية والفاكهة والحلويات وألكرزات والكثير من الشموع وغير ذلك والتي يجتمع حولها جميع أفراد العائلة ليلة عيد نوروز ليقضوا سوية أوقاتا سعيدة وفرحة ويسهروا حتى انطفاء آخر شمعة. وفي يوم نوروز كان الكثير من ألعوائل الكوردية الفيلية في بغداد كبارا وصغارا، نساء ورجالا، شيبا وشبابا يذهب إلى منطقة سلمان باك مع قِدر كبير من (الدولمة) والكثير من الكرزات والفاكهة والشربت ليقضوا سوية يوما مليئا بالفرحة واللعب خاصة الأطفال والشبيبة. كان ذلك في العهد الملكي وزمن حكم الزعيم الوطني الراحل عبد الكريم قاسم. ولكن الأمور تغيرت فترة حكم العراق من قبل الدكتاتوريات الشوفينية. أما في المهجر وبعد حملات الإبعاد ألقسري الاعتباطي والتعسفي وعمليات التطهير العرقي فينظم الكورد الفيلية حفلات يطغي عليها الطابع العائلي تتخللها الأكلات المشتركة والشموع وألدبكات على أنغام الموسيقي والأغاني الكوردية والعربية وغيرها.
نوروز هذا العام، كالأعوام التي سبقته منذ الإبعاد ألقسري الاعتباطي، هو خليط من الحزن والفرح، من الخيبة والأمل. الحزن على من فقدناهم نتيجة جرائم الصداميين القتلة والإرهابيين الهمج، والخيبة التي ملئت ولا زالت تملئ قلوبنا بسبب تهرب دولة العراق الديمقراطية الجديدة من مسؤولياتها تجاه شريحتنا وتجاه قضايانا المعلقة، خيبة الأمل لعدم الرغبة الواضحة في تحريك ملف الكورد الفيلية من قبل الأشقاء في القوى السياسية الكوردستانية المشاركة في الحكم والإخوة في القوى السياسية العراقية الحاكمة. وفرح وبهجة بعيد نوروز وبالربيع ودفئ ونور الشمس، وأمل في ترتيب البيت الكوردي الفيلي وتوحيد الخطاب العام ورص الصفوف في (مرجعية) سياسية موحدة.
نهنئ بمناسبة عيد نوروز جميع الكورد الفيلية أينما وجدوا وكل الكورد في جميع أنحاء كوردستان وفي خارجها وجميع العراقيين متمنين لهم السلام والأمن والخير والسؤدد. وندعو لشهدائنا وموتانا بالرحمة وفسيح الجنان.

الاتحاد الديمقراطي الكوردي الفيلي
20/1/2007

www.faylee.org     info@faylee.org