لجنة السويد للاتحاد الديمقراطي الكوردي ألفيلي تحيي حفلة نوروز في ستوكهولم

نظمت لجنة السويد للاتحاد الديمقراطي الكوردي ألفيلي احتفالا بمناسبة عيد نوروز المجيد مساء يوم 25/4/2006 في إحدى مطاعم ستوكهولم التي امتلأت بالحضور. ساد الاحتفال جو عائلي لطيف وتخلله العديد من الفعاليات، منها ألمسابقات والكلمات القصيرة وتوزيع الحلوى على الأطفال، في أجواء من البهجة والفرح. بعدها تناول الحضور العشاء وجرت بعده الدبلات الكوردية والأنغام العراقية.

تم التأكيد على أن نوروز هو يوم الكورد جميعا أينما وجدوا، وبأن شعوبا أخرى في الشرق الأوسط وأمريكا تحتفل بيوم 21 آذار، وعلى أن نوروز يرمز إلى التحرر والمساواة، والمحبة والتسامح. فالخالق والطبيعة حققت المساواة في هذا اليوم السعيد، بتساوي الليل والنهار وتوزيع أشعة الشمس بالتساوي بين نصفي الكرة الأرضية. لذا ينبغي أن يلهمنا ذلك ويحثنا أكثر للعمل جميعا من أجل تحقيق المساواة والعدالة بين الرجال والنساء وبين الشيبة والشباب وبين جميع قوميات وأديان ومذاهب الشعب العراقي، خاصة تحقيق المساواة والعدالة لمكوننا وشريحتنا الكوردي ألفيلي في عراق ما بعد 9 نيسان 2003.

وتم تبليغ الحاضرين بحفل يوم الشهيد الكوردي ألفيلي يوم 9/4/2006 في Kista Träff من الساعة 13:00 حتى 17:00 وطلب منهم جلب صور شهدائهم إلى قاعة الحفل لتعليقها.

كانت مشاركة الأخوات في الحفل مشاركة واسعة و حضى الاحتفال برضا المشاركين.

الاتحاد الديمقراطي الكوردي ألفيلي
لجنـــة الســـــويد