تحية تقدير واحترام للمرأة في يومها العالمي


قه يم خير

الشهيدة ليلى قاسم

القاضية زكية اسماعيل حقي

تحتفل شعوب وبلدان العالم بيوم المرأة العالمي في 8 آذار من كل عام تقديرا للمرأة ودورها الاساسي في حياة المجتمع وفي تربية وتعليم الأجيال الجديدة ليكونوا مواطنين صالحين يخدمون مجتمعاتهم والإنسانية جمعاء، كونها أول معلم لأطفالها تستطيع أن ترسخ فيهم قيم المحبة والتآخي والتسامح وثقافة الحياة والحرية والديمقراطية.

يحيي الاتحاد الديمقراطي الكوردي الفيلي المرأة في كل مكان بيومها العالمي ويقدم لها ألف تحية حب وتقدير واحترام، خاصة للمرأة الكوردية الفيلية، لدورها كأم ومربية ومعلمة لجيل جديد صالح وشريك قوي وصامد يعتمد عليه خاصة في اوقات الشدائد، ولشجاعتها وصبرها وتحملها وصمدوها وعدم استسلامها لويلات وآلام التطهير العرقي والابادة الجماعية.

ويستلهم اتحادنا من هذه التضحيات وهذا الصمود والشموخ، روح التضحية ونكران الذات والتواضع وعدم الاستسلام، روح الثقة بالنفس والاعتماد على الذات في عمله في المشاركة في جهود استعادة الكورد الفيلية لحقوقهم المغتصبة وإبراز قضاياهم العادلة والدفاع عن مصالحهم المشروعة.

يدعو اتحادنا المرأة الكوردية الفيلية للعمل والمشاركة مع اخيها الرجل من اجل استعادة الكورد الفيلية لحقوقهم ومكانتهم المعهودة في كل مجالات الحياة السياسية والتجارية والاقتصادية والعلمية والأدبية والثقافية والإعلامية والرياضية والمهنية وغيرها، سواء في المجتمع العراقي أو في مجتمعات بلدان المهجر، وان تقوم بدورها الفاعل في هذه المجالات كونها تشكل نصف المجتمع. كما ندعوها الى القيام بدور أكبر في تربية وتعليم الاجيال الجديدة لغتهم الام وثقافتهم وتقاليدهم الوطنية والانسانية المتسامحة وترسيخ المفاهيم والقيم الديمقراطية واخلاق الاعنف وروح التعاون والتسامح من اجل الصالح العام كونها اول مربية ومعلمة لهم.

يدعم اتحادنا المرأة الكوردية الفيلية في جهودها لتحقيق العدالة في العلاقات العائلية والمساواة في الحقوق والواجبات والمشاركة في مختلف مجالات الحياة المذكورة أعلاه وعلى كل الصعد ورفضها لكل انواع العنف العائلي والمجتمعي.

واخيرا نود أن نشير في هذه المناسبة الى بعض اسماء النساء الكورديات الفيليات البارزات مثل الثائرة "قه يم خير" التي قادت ثورة ضد الظلم والاستبداد، والشهيدة "ليلى قاسم" ، التي كانت اول امرأة في العراق تصعد اعواد المشانق لأسباب سياسية، والاستاذة "زكية اسماعيل حقي" اول قاضية في العراق. ونشير أيضا الى التضحيات الجسام التي قدمتها عشرات الالاف من النساء الكورديات الفيليات قبل واثناء وبعد التهجير القسري والابادة الجماعية، خاصة امهات وزوجات واخوات وبنات شهداء الكورد الفيلية الابرار.

ألف تحية للمرأة الكوردية الفيلية في يومها العالمي.

الاتحاد الديمقراطي الكوردي الفيلي
7/3/2012

info@faylee.org
www.faylee.org