الذكرى 24 لتهجير الكرد الفيليين إلى إيران بدعوى التبعية

جريدة الزمان، 2/4/2004

اصدرت جمعية الكرد الفيليين بيانا لمناسبة الذكرى الرابعة والعشرين لعمليات التهجير الى ايران التي قام بها النظام السابق عبر أجهزته الأمنية والمخابراتية لخمسين ألف عائلة بدعوي تبعيتهم الى الجنسية الايرانية في اعقاب عمليات نفذها عراقيون من أصل ايراني ضد موكب احتفالي للطلبة كاد يودي بحياة طارق عزيز وبعض القيادات.
وقال البيان الذي وقعته جمعية الكـرد الفيليين في المملكة المتحدة شملت هذه العمليات خمسين ألف عائلة (
200 ـ 250 ألف نسمة) من الكرد الفيليين من سكنة بغداد وخانقين ومندلي وبقية المدن الفيلية في الجنوب. وقد تم الاستيلاء علي أموالهم وممتلكاتهم ووثائقهم القانونية، كما تم الحجز علي أكثر من خمسة آلاف شاب من ابنائهم والذين أظهرت الوثائق التي تم العثور عليها بعد انيهار النظام المذكور قيام الاجهزة الدكتاتورية بتصفيتهم ودفنهم في مقابر جماعية.
وطالب البيان الاسراع في اتخاذ الاجراءات اللازمة لانصاف المهجرين بتسهيل عودتهم الي مناطق سكناهم الأصلية وتعويضهم عن الخسائر المالية والمعنوية التي لحقت بهم بسبب التهجير والمهاجرة.