ثوابت كردية فيلية
ضوابط وقواعد عمل لجنة تنسيق الكرد الفيليين

1- تتكون لجنة التنسيق الكردي الفيلي (التي سيشار إليها فيما يلي باسم "اللجنة" أو "لجنة التنسيق") من عدد متساو من ممثلي الأطراف السياسية الكردية الفيلية المنضوية في لجنة التنسيق.
2- المهمة الأساسية للجنة هي تنسيق النشاطات والفعاليات العامة ذات الأهمية المشتركة للكرد الفيليين والتي تصب في الدفاع عن حقوق شريحتنا وحماية مصالحها (المدرجة في الفقرة 7 أدناه) وإحياء مناسباتها وعقد الندوات العامة لتطوير الوعي السياسي والاجتماعي والثقافي والعمل الجماعي، بالطرق القانونية والأساليب الديمقراطية، وإصدار البيانات والنشرات حول الأحداث الهامة التي تتعلق بشريحتنا، وتهيئة الأرضية المناسبة لتطوير وتمتين العلاقات بين الإطراف المشاركة في اللجنة.
3- ترحب لجنة التنسيق بمشاركة المنظمات والقوى السياسية الكردية الفيلية، والتي لها تواجد تنظيمي ونشاط ملموس، وذلك بعد تقديم ممثليها رسالة خطية بطلب ألانضمام. وتتطلع لدعم منظمات المجتمع المدني وإسناد الشخصيات المستقلة لجهودها.
4- آلية العمل:
أ‌- كل طرف من الأطراف المشاركة في لجنة التنسيق مسؤول عن اختيار ممثليه في عضوية اللجنة.
ب‌- التنظيم الداخلي للجنة، تنظيم أفقي أعضائها متساوون في المسؤوليات وفي الصلاحيات.
ت‌- تختار اللجنة منسقا من بين أعضائها بشكل دوري ولدورة واحدة وتكون مدة الدورة ثلاثة أشهر. تنتقل مهمة المنسق بالتناوب بين الأطراف المشاركة حسب التسلسل الأبجدي لأسمائها. كما يتم انتخاب مسؤول للمالية من قبل اللجنة ولمدة سنة واحدة. ويحق لها إنهاء المدة متى ارتأت ضرورة لذلك .
ث‌- مسؤولية المنسق هي الدعوة لعقد اجتماعات اللجنة ومتابعة تنفيذ قراراتها والتكلم باسمها ضمن الثوابت والضوابط الواردة في هذه الوثيقة.
ج‌- تعقد اللجنة اجتماعاتها بدعوة من المنسق أو بطلب من أكثرية الأطراف المشاركة.
ح‌- تختار اللجنة عضوا من بين أعضائها لكتابة محضر جلسة وقرارات اللجنة ويصادق عليه ممثل عن كل طرف مشارك في اللجنة.
خ‌- ترسل اللجنة نسخة من محضر الجلسة وقرارات اللجنة إلى الأطراف المشاركة بأسرع ما يمكن وخلال فترة لا تزيد على ثلاثة أيام من عقد الاجتماع.
د‌- تتخذ اللجنة قراراتها بالإجماع بعد تحقيق التوافق.
ذ‌- تجتمع اللجنة بشكل دوري حسب متطلبات النشاطات والفعاليات وعلى ضوء التطورات الحاصلة، وتعقد الاجتماعات في مكان ووقت مناسبين.
ر‌- يجري تطوير آلية عمل اللجنة على ضوء الدروس المستخلصة من تجارب عملها.
5- الأطراف المشاركة في اللجنة متساوية في جميع الحقوق والواجبات، ومسؤولياتها تضامنية وصلاحياتها مشتركة ومتساوية.
6- لكل طرف عضو في لجنة التنسيق استقلاليته التنظيمية والسياسية والمالية والإعلامية ضمن الثوابت والضوابط الواردة في هذه الوثيقة.
7- مرتكزات العملية التنسيقية هي الثوابت والضوابط الكردية الفيلية الواردة في هذه الوثيقة والتي تشكل الحد الادنى من المطالب العادلة لشريحتنا والتي على رأس مهام اللجنة الدفاع عنها وعن المصالح العامة المشتركة لشريحتنا ككل والتي يمكن إيجازها بالمطالب التالية:
أ‌- انطلاقا من كون قضيتنا قضية سياسية علينا الاستمرار في المطالبة برد الاعتبار للكرد الفيلية بقرار سياسي يصدر عن مجلس النواب العراقي على غرار القرارات الصادرة حول الأشقاء الكردستانيين والإخوة من حزب الدعوة الإسلامية.
ب‌- فتح أبواب المشاركة الفعلية في العملية السياسية الجارية في العراق إمام الكرد الفيلية على كل المستويات.
ت‌- فسح المجال أمام شريحتنا لدخول عملية المصالحة الوطنية كأحد أكبر ضحايا جرائم النظام الشمولي المقبور في التطهير العرقي والإبادة الجماعية، إذ أن المصالحة الوطنية لا تتم فقط مع الجناة الذين نفذوا السياسيات الإجرامية للنظام المقبور والذين شاركوا في العمليات الإرهابية بعيد 9 نيسان 2003، ولا تتم المصالحة الوطنية الحقة إلا بعد إنصاف ضحايا النظام ألبعثي المقبور.
ث‌- العمل على رفع التفرقة والتمييز الذي لا يزال يمارس ضد شريحتنا داخل العراق وخارجه خاصة من قِبل دوائر ومؤسسات الدولة.
ج‌- معرفة مصير شهدائنا المحجوزين الذين غيبهم دون أثر النظام الدموي المقبور.
ح‌- إنزال العقاب القانوني العادل والصارم بحق جميع المسؤولين والمنفذين للجرائم التي اُرتكبت بحق شريحتنا.
خ‌- اعتبار الجرائم التي ارتكبها النظام الدموي المقبور ضد الكرد الفيلية جرائم تطهير عرقي وإبادة جماعية تشكل جرائم ضد الإنسانية.
د‌- اعتبار شهداء الكرد الفيلية شهداء ألعراق ومنحهم الحقوق التي تعطى للشهداء حسب القانون.
ذ‌- إعادة المواطنة العراقية الكاملة والحقوق المترتبة عليها لجميع الذين أُسقط النظام الشوفيني المقبور عنهم المواطنة .
ر‌- إعادة الممتلكات المنقولة وغير المنقولة التي صادرها منهم النظام الديكتاتوري المقبور وتعويضهم عن حق الاستعمال من تاريخ المصادرة حتى تاريخ الإعادة بالنسبة للممتلكات غير المنقولة، والفائدة على الأموال والودائع. أو تعويض أصحاب هذه الممتلكات في حال تفضيلهم للتعويض بدل الاستعادة.
ز‌- إعادة الوثائق والمستمسكات التي قام النظام المقبور بتجريدها من أهلنا، بعيدا عن العراقيل والإجراءات البيروقراطية والشروط التعجيزيه والروتين المرهق.
س‌- رعاية المهجرين قسرا إلى إيران وبقية دول الشرق الأوسط من النواحي المالية والسكنية والاجتماعية والصحية والثقافية وغيرها.
ش‌- الاهتمام بالأجيال الجديدة من الكرد الفيليين القاطنين في إيران ودول المهجر لتقوية شعور انتمائها لشريحتها والحفاظ على لغتها وثقافتها الكردية الفيلية.
ص‌- تسهيل عودة الراغبين من المهجرين قسرا إلى إيران ودول المهجر زمن النظام ألصدامي المقبور، والمهاجرين قسرا إلى خارج العراق بسبب الإرهاب.
ض‌- تسهيل عودة المهجرين والمهاجرين قسرا إلى مناطق أخرى داخل العراق بسبب الإرهاب وتعويضهم عن كل ما لحق بهم من أضرار.
ط‌- تقديم معلومات عن المختطفين من شريحتنا من قبل الإرهابيين وتعويض عائلات جميع ضحايا الإرهاب عما فقدوه من شهداء وممتلكات منقولة وغير منقولة واعتبار الذين قتلهم وغيبهم الإرهابيون شهداء العراق.
ظ‌- تقديم التعويضات المعنوية لجميع الضحايا والمتضررين من الكرد الفيلية زمن النظام ألصدامي المقبور أو نتيجة جرائم الإرهابيين بعيد 9 نيسان 2003 سواء كانوا من المهجرين قسرا أم من غير المهجرين.
ع‌- ضمان حقوق ومصالح كل الكرد الفيلية في العراق وتحقيق أمنهم وتقديم الخدمات التعليمية والصحية والعامة الأخرى لهم.
غ‌- فسح مجالات التعيين أمامهم في القطاع العام وعدم استثنائهم من فرص الخدمة في الدوائر الحكومية وأجهزة الدولة مثل القوات المسلحة وغيرها.
ف‌- فتح مدارس في مناطق تواجد الكرد الفيلية تكون لغة التدريس فيها لغتهم ألام أو على الأقل تتضمن منهاجها تدريس اللغة الكردية (اللهجة) الفيلية.
ق‌- العمل من اجل إنشاء فضائية كردية فيلية تعكس واقع شريحتنا وقضاياها وهمومها وشؤونها السياسية والاجتماعية والثقافية وفنونها وتقاليدها وعاداتها.
ك‌- إعادة المفصولين والمهجرين والمهاجرين قسرا إلى وظائفهم وحساب مدة الفصل والتهجير ألقسري والهجرة القسرية خدمة لأغراض الترفيع والتقاعد وغيرها.
8- صيانة الاستقلالية السياسية والتنظيمية والمالية والإعلامية للجنة التنسيق هي واجب جميع الأطراف المشاركة في اللجنة.
9- مهمة تنفيذ قرارات وتوجيهات اللجنة وعدم الخروج عنها والابتعاد عن الانتقائية تقع على عاتق الأطراف المشاركة في اللجنة.
10- الابتعاد عن اللجوء إلى سلوكية "التجيير" من قبل كل الإطراف المشاركة في العملية التنسيقية التي يراد لها أن تكون نواة للعمل الجماعي المتطور.
11- رفض كل ميول الانفراد والهيمنة داخل اللجنة من قبل أية جهة وأي شخص ورفض جميع محاولات إقصاء وتهميش الآخرين ومعالجتها عند ظهورها.
12- الالتزام بمواصلة العمل والاستمرار في الدفاع الدؤوب عن الحقوق العامة والمصالح المشتركة لشريحتنا حتى تتحقق مطامحها المشروعة واعتماد نكران الذات من قبل جميع المشاركين في لجنة التنسيق وتغليبهم ألمصالح العامة والمصالح المشتركة لشريحتنا على كل المصالح الذاتية والطموحات الفردية وطرح القضايا العامة والامتناع عن طرح القضايا الفردية والشخصية.
13- مناقشة جميع القضايا المشتركة مناقشة ديمقراطية مسؤولة وشفافة والامتناع عن مناقشتها خارج اُطر اللجنة لتفادي أية تعقيدات أو تراكمات أو حساسيات محتملة، واعتماد النقد البناء المسؤول للنواقص والأخطاء بهدف التحسين والتطوير ونبذ التجريح والتشهير الشخصي، وهذا أمر ضروري من أجل ضمان المواصلة والاستمرارية في العمل.
14- إقامة الجسور وبناء العلاقات مع جميع القوى والمنظمات السياسية العراقية والكردستانية المؤيدة للعملية السياسية الديمقراطية، على أساس صيانة مصالح الكرد الفيلية واستعادة وتثبيت الحقوق المشروعة العادلة لشريحتنا، ولا يجوز لأي طرف جني ثمار هذه الجهود المشتركة لنفسه فقط أو على حساب طرف آخر أو أطراف أخرى مشاركة في لجنة التنسيق.
15- التأكيد على الجوانب الايجابية الكثيرة عند شريحتنا وإبراز الطاقات الخلاقة وروح المبادرة عند الكرد الفيلية ومؤهلاتهم في العلم والمعرفة وقابلياتهم في المجالات السياسية والتجارية والصناعية والمهنية والثقافية وغيرها التي أوصلتهم إلى أعلى المستويات في هذه المجالات، وكلها ثروة غنية وضعتها شريحتنا في خدمة العراق وتقدمه قبل التهجير ألقسري والتي يمكن الاستفادة منها ألآن لخدمة شعب العراق.
16- العمل على نشر الوعي العام حول مشاركة الكرد الفيلية في انتخابات مجلس النواب وانتخابات مجالس المحافظات وغيرها كقائمة كردية فيلية موحدة تعمل لقضايا شريحتها، أما لوحدها أو ضمن كتلة قوية تتوافق مع برنامجها الانتخابي وتقدم أفضل الضمانات لحقوق شريحتنا الكردية الفيلية وتدافع عن مصالحها وتدعم قضاياها وتعطي عددا مقبولا من المقاعد لمرشحي القائمة الموحدة.
17- تشكل هذه الوثيقة كلا متكاملا بجميع ما فيها من بنود وفقرات تلتزم ألأطراف الموقعة عليها دون انتقائية.

الأطراف المشاركة في لجنة التنسيق الكردي الفيلي حسب تسلسل الحروف الأبجدية لأسمائها:
الاتحاد الديمقراطي الكوردي الفيلي ــ البرلمان الكردي الفيلي العراقي ــ منظمة الكرد الفيليين الأحرار
30-06-2009


“في الغابة، تتخاصم الأشجار بأغصانها، لكنها تتعانق بجذورها”
مثل إفريقي

“ قد تشعر بخيبة الأمل إن فشلت، لكنك ستختفي إن لم تحاول أصلا”
بيفرلي سيلز