متى ينتهي التمييز ضد الكرد الفيلية ؟ ... متى يتم رد الاعتبار الرسمي للاكراد الفيلية وباقي المواطنين العراقيين المهجرين أسوة بالكرد وحزب الدعوة ؟ ... متى يبدأ العمل بالتحري عن مصير ومكان رفات أكثر من 20,000 ألفا من شهدائنا ؟ ... متى يبدأ العمل بإعادة المواطنين العراقيين المهجرين الى ديارهم ؟ ... متى تعاد للكرد الفيلية أموالهم وممتلكاتهم المفرهدة من قبل الدولة العراقية منذ عام 1980 ؟ ... متى يبدأ العمل بتعويض مئات الآلاف من ضحايا جرائم التطهير العرقي والإبادة الجماعية (التهجير والإبعاد ألقسري) ؟ ... متى يبدأ العمل بتشريع قانون جنسية عراقي خال من التمييز والتفرقة؟ ومتى يتم تبني البطاقة الموحدة ؟ ... أين التمثيل الحقيقي للأكراد الفيليين في مجالس المحافظات ومجلس النواب وغيره من مراكز اتخاذ القرار ؟ ... أين دور الاكراد الفيلية في العملية السياسية والمصالحة الوطنية ؟ ... لماذا تتهرب دولة العراق من مسؤولياتها السياسية والقانونية والأخلاقية تجاه مظالم الكورد الفيلية ؟ ... لماذا حول أصحاب السلطة قضايا الكرد الفيلية السياسية والاقتصادية إلى قضايا جزائية لا نهاية لها في ظل الفساد المالي والإداري المستشري ؟ ... متى يتم تشكيل لجنة عليا لوضع حلول جذرية ودائمة لقضايا الكورد الفيلية ؟ ... متى ستقوم وزارة المهجرين والمهاجرين العراقية بواجباتها الأساسية تجاه الكرد الفيلية المهجرين قسرا ؟ ... متى تُرتب نخبنا وكوادرنا البيت الكوردي الفيلي وتوحد خطابنا وتشكل "مرجعية" سياسية موحدة تنسق مواقفنا من أجل استعادة وضمان حقوقنا، كبقية الشرائح العراقية ؟ ... متى ستقام مدارس تعلم أولادنا وبناتنا لغتهم الأصلية لنحافظ على هويتنا ولغتنا ؟ ... متى ستكون لنا فضائية بالكردية الفيلية تعكس قضايانا وثقافتنا وتراثنا وهموم أهلنا ؟ ...

البيان الختامي للكونفرانس الثاني حول الكرد الفيلية 2017/4/27


البيان الختامي للكونفرانس الثاني حول الكرد الفيلية 2017

 

الكرد الفيلية شريحة كوردية رئيسية ومكون عراقي اصيل وطيف اجتماعي مسالم يعمل بجد وإخلاص وطموح ويتطلع للرقي الاجتماعي والاقتصادي وحافظوا على علاقاتهم السلمية وتآلفهم مع جميع المكونات وكل الشرائح العراقية.
واجه الكرد الفيلية مشاكل التمييز منذ تأسيس دولة العراق بعد الحرب العالمية الاولى بموجب اتفاقية سايكس-بيكو لسنة 1916 خاصة مشاكل الجنسية منذ صدور قانون الجنسية العراقية لسنة 1924. الا أن مشاكلهم اتخذت منعطفا خطيرا بعد سيطرة حزب البعث على مقاليد الحكم سنة 1963 وبعدها سنة 1968. كشف نظام البعث عن عدائه الشديد تجاههم وعاملهم بقسوة مفرطة وفرض عليهم عقوبات جماعية متبنيا سياسة الابعاد القسري والتطهير العرقي والابادة الجماعية ضدهم. لقد تم ترحيل أكثر من 50,000 كوردي فيلي خلال أعوام 1969-1972 وأكثر من 600,000 كوردي فيلي آخر في حملة منظمة استمرت من سنة 1980 حتى سنة 1990، بعد اسقاط جنسيتهم العراقية ومصادرة ممتلكاتهم المنقولة وغير المنقولة وتجريدهم من وثائقهم الثبوتية وسجن الالاف من شبيبتهم وتغييب "أكثر من 22,000" منهم، بذريعة أنهم من "أصل أجنبي" وعدم ولائهم لـ"الاهداف القومية والاجتماعية العليا للثورة " كما جاء في الفقرة (1) من القرار المرقم 666 والمؤرخ في 7/5/1980 الصادر عن مجلس قيادة الثورة (المنحل) والمنشور في جريدة الوقائع العراقية الرسمية عدد 2776 الصادرة بتاريخ 26/5/1980.

 

عَدَّت المحكمة الجنائية العراقية العليا، التي تشكلت بعد سنة، 2013 جريمة تهجير وقتل الكرد الفيلية "جريمة إبادة جماعية" و"جريمة ضد الانسانية" حسب حكمها الصادر بتاريخ 29/11/2010. واعتبر مجلس النواب العراقي هذه الجريمة "جريمة إبادة جماعية بكل معنى الكلمة" حسب قراره المرقم 18 الذي اتخذه بالإجماع في 1/8/2011 والمصادق عليه بالقرار الجمهوري رقم 6 لسنة 2012. وبعد صدور حكم المحكمة تعهدت الحكومة العراقية بقرارها المرقم 426 لسنة 2010 بإزالة جميع الآثار السيئة عن الكرد الفيلية.

 

تُشكل قرارات اسقاط الجنسية والحجز التعسفي والتغييب والابعاد القسري ومصادرة الممتلكات المنقولة وغير المنقولة ضد الكورد الفيلية خرقا فاضحا للإعلان العالمي لحقوق الانسان لسنة 1948، خاصة المادة 15 منه التي تنص على: (1) لكل فرد حق التمتع بجنسية ما. و(2) لا يجوز حرمان شخص من جنسيته تعسفا او انكار حقه في تغييرها. ويخالف حجزهم وتغييب الالاف منهم خرقا للمواد 9 و10 و11 من الفقرة 1 من الاعلان العالمي لحقوق الانسان. تشكل هذه الاجراءات ايضا خرقا للعهد الدولي المتعلق بالحقوق المدنية والسياسية والعهد الدولي المتعلق بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية لسنة 1966.

 

بما ان دولة العراق لم تقم لحد الان ورغم مرور 14 عاما على تغيير النظام السابق بالتعامل مع القضية الكردية الفيلية بعدل وانصاف ولم تحل مشاكلهم ولم تقم بصيانة مصالحهم وإعادة حقوقهم فيما يتعلق بالجنسية والوثائق الثبوتية والممتلكات المنقولة وغير المنقولة وتقديم معلومات عن محجوزيهم المغيبين وتٌعرقل مشاركتهم في الانتخابات النيابية بمختلف الذرائع، لذا نلتمس من المجتمع الدولي والجهات المعنية دعم الكرد الفيلية وقضيتهم ومطالبهم.

 
 

التوصيات والمطاليب:

 

1-      تأكيد الالتماس من البرلمان الاوربي والاتحاد الأوربي اعتبار الجرائم التي تعرض لها الكورد الفيلية زمن النظام البعثي جريمة إبادة جماعية اسوة بقرارها باعتبار ما تعرض له الايزيديين والمسيحيين جريمة إبادة جماعية، خاصة وان العراق سبق وان صادق عام 1959 على اتفاقية جنيف لسنة 1949 المتعلقة بمنع ارتكاب جرائم الإبادة الجماعية، وعلى أساس صدور حكم المحكمة الجنائية العراقية العليا وقرار مجلس النواب العراقي، المشار اليهما أعلاه، حول جريمة الإبادة الجماعية للكرد الفيلية.

 

2-      مواصلة العمل والتنسيق وتطوير التعاون بشكل أوسع مع المؤتمر الوطني الكوردستاني في كافة المجالات المتعلقة بالكورد الفيلية.

 

3-      الطلب من المجتمع الدولي المساعدة في انشاء مركز للدراسات والتوثيق (الارشفة) للقضية الكوردية الفيلية وخاصة الابادة الجماعية.

 

4-      ضرورة قيام مجلس النواب العراقي بإصدار قرار يلغي جميع قرارات مجلس قيادة الثورة المنحل وقرارات حكومة النظام السابق ضد الكورد الفيلية.

 

5-      تشكيل هيئة مستقلة لشؤون الكورد الفيلية في رئاسة الجمهورية العراقية تقوم برعاية ومتابعة حقوق ومصالح الكورد الفيلية وتقديم مشاريع قوانين حولها.

 

6-      تشكيل قسم مختص بشؤون الكورد الفيلية ضمن وزارة الهجرة والمهجرين تقوم بمتابعة القضايا العملية اليومية للكورد الفيلية وتساعد في حل مشاكلهم وتذليل الصعوبات التي تواجههم عند مراجعتهم دوائر الدولة حول مختلف قضاياهم المعلقة، قسم يديره الكورد الفيلية المطلعين على القضية.

 

7-      اعادة تأهيل واعمار مناطق الكورد الفيلية خاصة في خانقين ومندلي وبدرة وجصان وزرباطية والكوت وغيرها واقامة مختلف المشاريع التنموية وحل ازمة المياه فيها وازالة الالغام منها وتسهيل رجوع اهاليها الذين هجرهم ورحلهم منها النظام السابق قبل سنة 2003 والارهابيين بعد سنة 2003.

 

8-      تحديد المناطق الكوردية الفيلية في محافظات ديالى وواسط وميسان وتنظيمها في منطقة اقتصادية وجغرافية يقوم فيها سكانها بتنظيم وتمشية الأمور المحلية فيها وحماية امنها المحلي بأنفسهم.

 

9-      ضمان حق الكورد الفيلية في المشاركة في العملية السياسية في بغداد واربيل اسوة ببقية مكونات الشعب العراقي وشرائح الشعب الكوردي ليقوموا بدورهم البناء والمنتج بشكل فعال لخدمة المجتمع العراقي والكردستاني.

 

10-  تشجيع الكورد الفيلية على التحضير من الآن للانتخابات النيابية في العراق التي ستجري السنة القادمة (شهر نيسان) والمشاركة الفعالة فيها. وحث السلطات العراقية على تطبيع وعدم عرقلة مشاركة الكورد الفيلية في تلك الانتخابات.

 

11-  الطلب من سلطات إقليم كوردستان العراق ادراج قضية الكورد الفيلية في دستور الإقليم اسوة بالايزيديين والشبك وغيرهم من شرائح الشعب الكوردي وتخصيص مقاعد كوتا لهم في برلمان الإقليم.

 

12-  انهاء جميع اشكال التفرقة وكل أنواع التمييز ضد الكورد الفيلية من قبل أجهزة ودوائر الدولة وإعطاء الكورد الفيلية فرصا متساوية على أساس المواطنة فقط وليس أية اسس أخرى.

 

13-  الاعتراف بالكورد الفيلية كإحدى مكونات الشعب العراقي وكأقلية عراقية لها خصوصيتها وقضيتها العادلة.

 

14-  البحث عن رفاة الكورد الفيلية الذين غيبتهم دولة العراق زمن النظام السابق وتقديم ما يتوفر من معلومات عن ما جرى لهم.

 

15-  تعويض الكورد الفيلية عن ممتلكاتهم المنقولة وغير المنقولة التي صادرتها منهم دولة العراقية منذ سنة 1980.

 

16-   Ø§Ù„طلب من السلطات العراقية والإيرانية تقديم معلومات عن عدد نفوس الأماكن التي يقطنها الكورد الفيلية كل في بلدها.

 

17-   Ø­Ù…اية ورعاية اللغة والثقافة الكوردية الفيلية والتراث الفيلي وضمان التعليم والدراسة بلغة الام (باللهجة الفيلية) في مدارس مناطق تواجد الكورد الفيلية.

 

18-   ØªÙ†Ø¸ÙŠÙ… محاضرات وندوات في الجامعات والمعاهد الدولية حول قضية الكورد الفيلية لجذب الباحثين والمثقفين الأوروبيين للقيام بأجراء بحوث حولها.

 

19-   ØªÙ†Ø¸ÙŠÙ… حملات إعلامية وثقافية وتعريفية بين مختلف الأوساط الكوردستانية من اجل إيصال المعلومات المتعلقة بحملات التهجير القسري والتطهير العرقي والإبادة الجماعية التي تعرض لها الكورد الفيلية الى الرأي العام الكردي في جميع أجزاء كوردستان.

 

20-  مساعدة الكورد الفيلية الذين لا زالوا لحد الان في مخيمات جهرم وازنر وجيروفت في ايران منذ سنة 1980 وحل قضاياهم ومشاكلهم.

 

اتصالات اللجنة الدولية الكوردية الفيلية

 

قامت اللجنة الدولية الكوردية الفيلية المنبثقة عن الكونفرانس الدولي الاول بالاتصال بسلطات الدول الاوربية وقدمت لها شرحا موجزا عن القضية الكوردية الفيلية في العراق. كما انها التقت بمسؤولين في وزارة الخارجية الالمانية والدانماركية اضافة الى الاتحاد الاوربي. كما تواصلت مع وزارة الخارجية النمساوية.

 

وقامت اللجنة الدولية أيضا بزيارات ميدانية الى بغداد واربيل والسليمانية التقت فيها بمعظم التنظيمات والشخصيات الكوردية الفيلية في هذه المدن اضافة الى كورد فيلية من الكوت ومندلي وخانقين وتبادلت معهم الآراء واطلعت على المشاكل التي تواجههم وسبل التعاون بينهم وبين اللجنة الدولية. كما التقت اللجنة بسياسيين وقادة وبرلمانيين في بغداد واربيل والسليمانية وقدمت لهم مذكرة عن القضية الكوردية الفيلية ومطالب الكورد الفيلية.  

 

كل الجهات والشخصيات من الكورد الفيلية وغير الفيلية ثمنوا الجهود التي بُذلت لانعقاد الكونفرانس الدولي الاول حول الکورد الفيلية في البرلمان الاوربي، وعبروا عن ترحيبهم ودعمهم لمواصلة النشاطات.