تحية حب ووفاء للمرأة العراقية في عيدها

يحل على العالم الثامن من آذار يوم المرأة العالمي فلتتحمل كل نساء العالم مسؤولية النضال من اجل حقوقها وتحررها من العبودية .
فلن تكتمل كيانات الامم ولن تتم شروط الرقي الحضاري والتقدم لأي امة دون ان تتمتع المرأة بحقوق المواطنة الكاملة المدنية منها والأجتماعية وفي كافة مجالات الحياة وعلى قدم المساوات بالرجل دون تمايز او تفرقة والاعتراف الكامل بحق المرأة كأنسانة وهبها الله بكل المزايا الاساسية الموهوبة لأخيها الرجل والمرأة التي ظلمها الرجل في بعض البلدان وحرمها من ابسط مقومات العيش الكريم وقتل الملايين من الكفاءات العالية فخسرت تلك البلدان طاقات هائلة وعظيمة كان ستنجز على ايدي النساء- اقول ان المرأة هي ذاتها تيوأت ارقى المناصب العليا فصارت رئيسة للدولة ووزيرة للدفاع والخارجية وطبيبةوغيرها من المناصب المهمة فهل يصح ان نجمد نصف المجتمع ونفرض عليها القيود ونجعلها حبيسة البيوت والقيود والحجاب المتطرف -
فلنعمل جميعا سوية من اجل بلورة حقوقها وتوفير الحياة الحرة والكريمة لها .فأرق التهاني مع اجمل باقات الورود والاحترام لرابطة المرأة العراقية ولنتضامن جميعا مع المرأة العراقية بهذا اليوم
الف تحية للمرأة فيعيدها العالمي

ابراهيم بازكير
السويد 8-3-2007